تسجيل الدخول

كلمة رئيس القسم

الحمد لله الذي أنشأ وبرى، وخلق الماء والثرى، وأبدع كل شيء وذرى، لا يغيب عن بصره صغير النمل في الليل إذا سرى، ولا يعزب عن علمه مثقال ذرة في الأرض ولا في السما، له ما في السماوات والأرض وما بينهما وما تحت الثرى، خلق آدم فابتلاه، ثم اجتباه فتاب عليه وهدى، وبعث نوحاً فصنع الفلك بأمر الله وجرى، ونجى الخليل إبراهيم من النار فأصبح حرها برداً وسلاماً عليه فاعتبروا بما جرى، وأشهد أن سيدنا ونبينا محمداً صلى الله عليه المبعوث في أم القرى.
أما بعد:
        فإنه لمن دواعي الفخر والاعتزاز لكلية الشريعة والدراسات الإسلامية في جامعة الشارقة أن تضم بين جنباتها قسم الفقه وأصوله، والذي يعنى بتدريس مساقات الفقه وأصوله سواء على مستوى البكالوريوس، أو الماجستير، أو الدكتوراه على يد ثلة من العلماء والفقهاء الأكفاء من مختلف البلاد العربية، والإسلامية، الذين يتصفون بالوسطية والاعتدال بعيداً عن الغلو، والتطرف.
        إن قسم الفقه وأصوله ممثلاً بأعضاء هيئته التدريسية جميعاً لا يألون جهداً في تزويد طلبة العلم الشرعي المنتسبين لهذا القسم بمختلف برامجه - كبرنامج الفقه وأصوله، وبرنامج الشريعة والقانون بالعلم النافع، والمفيد - على خطى نبي هذه الأمة صلوات الله وسلامه عليه، الذي دعى لعبد الله بن عباس رضي الله عنهما بقوله: (اللهم فقهه في الدين، وعلمه التأويل)، وكذلك الارتقاء بمنتسبيه لبلوغ الأهداف العليا السامية متسلحين بالإخلاص لله سبحانه وتعالى، وخدمة لأوطانهم، وبلدانهم في شتى المجالات: كخطباء، وأئمة هدى، ومفتين، ووعاظ، وعاملين في البنوك والمصارف الإسلامية، ومدرسين يعلمون الناس الخير بمنهج وسطي معتدل.
        إن قسم الفقه وأصوله بدعم من عمادة كلية الشريعة والدراسات الإسلامية، يحاول جاهداً تطوير العملية التدريسية، وذلك من خلال تأهيل أعضاء هيئة التدريس، من خلال الحث على البحث العلمي الجاد، والرصين، وكذلك إلحاقهم بدورات في مختلف صنوف التقانات الحديثة لتطوير أساليب تدريسهم، بما يواكب تطور الحياة، وتطور أساليب التدريس التي تتطور باستمرار.
        وختاماً أتمنى لطلبة قسم الفقه وأصوله بمختلف برامجه التوفيق، والسداد، وأن يكونوا دعاة للخير، مغاليق للشر، إنه على ما يشاء قدير وبالإجابة جدير.


الأستاذ الدكتور
محمد محمود العموش
رئيس قسم الفقه وأصوله