تسجيل الدخول
  • E
  • ع+
  • ع
  • ع-
  • E
  • ع+
  • ع
  • ع-
د. مهدي قيس الجنابي الرتبة الأكاديميةأستاذ مشارك

التخصص

  • التفسير وعلوم القرآن

الاهتمامات البحثية

  • الدراسات القرآنية، التفسير وعلوم القرآن، التفسير الموضوعي، تحقيق المخطوطات المتعلقة بالتخصص.

إتصل

- البكالوريوس: الجامعة العراقية/ جمهورية العراق/ 1993 - الماجستير: الجامعة العراقية/ جمهورية العراق/ 1996 - الدكتوراه: جامعة بغداد / جمهورية العراق/ 1999
أستاذ امشارك في التفسير وعلوم القرآن المشارك /كلية الشريعة والدراسات الإسلامية/جامعة الشارقة/فرع خورفكان
تدريس المساقات في قسم أصول الدين، والحضور والمشاركة في المحاضرات العلمية في المؤتمرات، والندوات العلمية والثقافية، وورش العمل، وإقامة جلسات العصف الذهني في الأمور المتعلقة بالتخصص.
1-عضو لجنة الجداول بفرعي الجامعة في خورفكان وكلباء 2-عضو لجنة الارشاد والاعتماد الأكاديمي بالجامعة في فرعي خورفكان وكلباء للعام الجامعي 2016-2017 --- ولحد الآن. 3-عضو لجنة استقطاب الطلبة بالجامعة في فرعي خورفكان وكلباء للعام الجامعي 2016-2017 --- ولحد الآن. 4-عضو لجنة المكتبة وتطوير تقنية المعلومات والانترنت بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية في جامعة الشارقة للعام الجامعي 2016-2017.
- بواعث التقوى في القرآن الكريم-دراسة موضوعية. - نهي الإسلام عن الغلو في الدين. - آيات الفوز في القرآن الكريم-دراسة موضوعية.
بشارات الرحمن لأهل التقوى في القران، منهج القرآن الكريم في الرد على منكري البعث، الحفاظ على النفس البشرية في القرآن الكريم، مصطلحات علم التوحيد، اشتراط الطهارة للصلاة واهم الآثار المترتبة عليه، حكم النية في الطهارة من الحدث، صفات السلطان عند ابن الحداد في كتابه الجوهر النفيس، نظرة في ترجمة ماكس هيننج لمعاني القرآن الكريم.
الإشراف على عدد من الأبحاث العلمية لطالبات كلية التربية والعلوم الاساسية المقدمة إلى المؤتمر العلمي الطلابي التقاربي الأول للبحوث في جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا/ مقر الفجيرة/2010، الإشراف على عدد من الأبحاث العلمية لطالبات كلية التربية والعلوم الاساسية المقدمة إلى المؤتمر العلمي الطلابي التقاربي الثاني للبحوث في جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا/ مقر الفجيرة/2011.
درع وشهادة شكر وتقدير من مدير كليات التقنية العليا في الفجيرة للجهود والاسهامات في دعم كليات التقنية العليا في الفجيرة 11/4/2016، درع وشهادة شكر وتقدير من رئيس جامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا للدور المتميز في إدارة مركز التدريب والتعليم المستمر بجامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا/ مقر الفجيرة، شهادة شكر وتقدير من وزارة الشؤون الاجتماعية / مركز التنمية الاجتماعية بالفجيرة 2013، شهادة شكر وتقدير من نائب رئيس جامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا 2009، كتاب شكر وتقدير من مدير جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا في الفجيرة للدور المتميز في القاء العديد من المحاضرات العامة في المناسبات المختلفة داخل الجامعة وخارجها 2008، كتاب شكر من وكيل كلية التربية والعلوم الاساسية / جامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا 2007، كتاب شكر وتقدير من وكيل عميد شؤون الطلبة في جامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا 2006، كتاب شكر وتقدير من مدير جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا بمقر الفجيرة 2003 للدور المتميز بإدارة مركز التدريب والتعليم المستمر بمقر الجامعة في الفجيرة، شهادة شكر وتقدير من مركز الحوار للدراسات والبحوث في دبي، درع مدرسة براعم الإيمان بالفجيرة، درع مدرسة الجسر بخورفكان، درع مركز التنمية الاسرية بكلباء، درع وشهادة شكر وتقدير من مدرسة البيان الخاصة، شهادة شكر وتقدير من رئيس لجنة البحوث والمعلومات والتدريب للمساهمة في الإشراف على البحوث المقدمة الى المؤتمر العلمي الطلابي التقاربي الثالث، الذي أقيم في جامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا /مقر الفجيرة بتاريخ 2/5/2011، شهادة شكر وتقدير من رئيس لجنة البحوث والمعلومات والتدريب للمساهمة في تحكيم البحوث المقدمة الى المؤتمر العلمي الطلابي التقاربي الثالث، الذي أقيم في جامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا /مقر الفجيرة بتاريخ 2/5/2011، كتاب شكر وتقدير من عمادة كلية التربية والعلوم الأساسية بجامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا / مقر الفجيرة عن الندوة العلمية التي القيتها وكانت بعنوان: (فضل العلم والعلماء في الاسلام) وكانت مخصصة لمعلمي ومعلمات وطالبات بعض المدارس في الفجيرة وكلباء، درع وشهادة شكر وتقدير من مركز التنمية الاسرية في الشارقة / فرع كلباء /منطقة وادي الحلو وذلك عن ورشة العمل التي قمت بإعدادها وتنفيذها وكانت بعنوان (ادخارنا ضمان لمستقبلنا) 2009، شهادة مشاركة وشكر وتقدير من مجلس الآباء والمعلمين بمدينة كلباء عن الحضور والمشاركة في الندوة العلمية التي أقامها المجلس وكانت بعنوان: (الميدان التربوي الواقع والطموح) وكانت بتاريخ 3/5/2007، شهادة شكر وتقدير من مدرسة البدية للتعليم الأساسي للبنين/ في الفجيرة 2/11/2006.
اجراء العديد من اللقاءات التلفزيونية واخرها اللقاء تلفزيوني في قناة الشرقية الفضائية بكلباء بمناسبة الاسراء والمعراج بتاريخ 5/5/2016، محاضرة بعنوان: (امة تقرأ امة ترقى)، طالبات كليات التقنية العليا بالفجيرة بتاريخ 11/4/2016، ندوة بعنوان: (وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ) ضمن برنامج (مودة) الذي ينفذه مركز التنمية الاجتماعية بالفجيرة التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية 26/2/2013، مقال في جريدة البيان الاماراتية بعنوان: (الأطفال في المساجد فضيلة يشوبها عبث) بتاريخ 3/8/2013، ندوة بعنوان: (فضل العلم والعلماء في الإسلام) لمعلمي ومعلمات وطالبات بعض المدارس في إمارة الفجيرة ومدينة كلباء 2011، محاضرة بعنوان (بيان منزلة صحابة النبي صلى الله عليه وسلم وزوجاته) طالبات جامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا / مقر الفجيرة ومعلمات منطقة الفجيرة التعليمية 26/ 10 / 2010، محاضرة بعنوان (فضل العشر الأوائل من شهر ذي الحجة) طالبات وموظفات جامعة عجمان للعلوم والتكنلوجيا / مقر الفجيرة 26/10/2010، ندوة بعنوان (القيم التربوية والتعليمية لدى المعلم) لمعلمي ومعلمات إمارة الفجيرة ومدينة كلباء 2009، ورشة عمل بعنوان: (ادخارنا ضمان لمستقبلنا) في مركز التنمية الاسرية في إمارة الشارقة/ مدينة كلباء/ وادي الحلو 2009، محاضرة بعنوان (حسن الخُلُق) بمدرسة البيان الخاصة /إمارة الشارقة / مدينة خورفكان2007، محاضرة عامة بعنوان (الهجرة النبوية دروس وعبر) لطالبات السكن الجامعي بجامعة عجمان، المشاركة في المجالس الرمضانية التي تقام سنويا خلال شهر رمضان بدولة الامارات العربية المتحدة، لمناقشة العديد من القضايا المجتمعية والثقافية
أن التعليم والتدريس أمانة عظيمة، ورسالة سامية، فالتدريس بالنسبة لي ليس عملاً أو وظيفة فحسب، بل هو من أعظم النعم التي منّ الله عليّ بها. ومن خلالها أجد نفسي وشخصيتي، باعتبارها عبادة اتقرب بها الى الله تعالى، وصدقة جارية نسأله تعالى قبولها ونيل أجرها وثوابها. واعتقد جازما ان التعليم والتربية الحسنة صنوان يجب ألا يفترقا، وانهما أفضل ما يشتغل به الإنسان، ويمضي فيه وقته وعمره وجهده. ولذلك فاني اعمل جاهدا من اجل أن ابين لطلبتي أن العلم والتعلم مع التربية الحسنة هما السبيل الرئيس لتحقيق البشرية لكل الانجازات الحضارية في شتى مجالات الحياة على مر العصور وفي هذا العصر خاصة. ومن فلسفتي في التدريس كذلك: ضرورة الاهتمام والتعامل مع الوسائل الحديثة للتعلم والتعليم، لكل من الأستاذ والطالب، وبخاصة الإلكترونية منها، لما فيها من عناصر تسهل عملية التعلم والتعليم بشكل فاعل ومؤثر. وكذلك فإنني أرى ضرورة تفعيل الإرشاد الأكاديمي لكونه عاملا مهما في توجيه الطالب، وإرشاده للوجهة الصحيحة، ومساعدته على حل مشكلاته، ولكونه عاملا مؤثرا في رفع مستوى العملية التعليمية بشكل عام. وأرى انه من الضروري تنمية شخصية المتعلم الجامعي من جوانبها المختلفة: المعرفية والمهارية، والانفعالية، وذلك من خلال المرتكزات الفعالة التالية: 1 -المشاركة النشطة من قبل الطلبة. 2-تقديم المعرفة العلمية بطرية مفهومة، وواضحة المعنى بالنسبة إلى الطالب. ويما يتناسب مع أهداف تدريس المادة العلمية. 3-اعتماد التغذية الراجعة المناسبة، من خلال تقييم الطلبة للمساق، لإحداث التغييرات، أو التعديلات في التدريس الجامعي، بما يوافق ظروف المتعلمين وحالاتهم وتوجهاتهم واهتماماتهم. 4-ضرورة التخطيط الدقيق للتدريس الجامعي بما يضمن تحقيق الأهداف التي يسعى الأستاذ الى تحقيقها، والإعداد الجيد للطريقة الأنسب في تدريس المقرر، وتزويد الطلبة مبكراً بالخطة التفصيلية للمادة من حيث مفرداتها وطرق تقويمها وتوزيع الأعمال والدرجات ... الخ، وذلك لتجنب التشتت، والفوضوية في التعليم، مما ينتج عنه ضعف النتائج.
عودة إلى القائمة