تسجيل الدخول
  • E
  • ع+
  • ع
  • ع-
  • E
  • ع+
  • ع
  • ع-

نبذة عن الكلية

 

  • واكب نشوء كلية الآداب نشأة جامعة الشارقة في عام 1997م، وكانت تحت مسمى "كلية الآداب والعلوم"، حتى العام 2009/2010م عندما انفصلت كلية العلوم عن كلية الآداب وأصبح اسم الكلية هو "كلية الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية". تتجسد رؤية الكلية في تعزيز الهوية الوطنية وترسيخ الوعي بالثقافة العربية والإسلامية، وتوفير تعليم متميز وتعلم فعال في مجالات العلوم الإنسانية والاجتماعية والتربوية، ورفد طلبة الجامعة على إختلاف تخصصاتهم بالمعارف الثقافية والإنسانية العامة، والتميز في البحث العلمي على المستويين الوطني والإقليمي، والإسهام في تلبية احتياجات المجتمع المحلي.

    تقدم الكلية ستة برامج بكالوريوس في اللغة العربية وآدابها، واللغات الأجنبية،  والتاريخ والحضارة الإسلامية – بمسارين: مسار التاريخ ومسار الإرشاد السياحي - وعلم الاجتماع، والعلاقات الدولية. وسيتم طرح برنامج جديد في قسم التربية هو البكالوريوس في الطفولة المبكرة بعد استكمال الإجراءات الأكاديمية. وعلى مستوى الدراسات العليا، تقدم الكلية أربعة يرامج لدراسة الماجستير في اللغة العربية وآدابها، والترجمة، والتاريخ والحضارة الإسلامية، وعلم الاجتماع التطبيقي، علاوة على الدبلوم المهني في التدريس. كما تقدم الكلية ثلاثة برامج للدكتوراه: برنامج الدكتوراه في علم الاجتماع التطبيقي، وبرنامج الدكتوراه في اللغة العربية وآدابها، وبرنامج الدكتوراه في التاريخ والحضارة الإسلامية، وجميع هذه البرامج قد تحصلت على الاعتماد الأكاديمي من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتسعى الكلية إلى طرح ثلاثة برامج جديدة للدراسات العليا، وهي برنامج الماجستير في علم الجريمة والعدالة الجنائية، وبرنامج الدكتوراه في علم الجريمة والعدالة الجنائية، وبرنامج الدكتوراه في اللسانيات والترجمة، توجد في الكلية العديد من الغرف الدراسية الذكية والقاعات الكبيرة والمختبرات المجهزة بوسائل التدريس الحديثة ومنها مختبر مسرح الجريمة، ومختبر الحاسوب، ومختبرات اللغة الإنجليزية والترجمة، وقد بلغ عدد طلبة الكلية في بداية فصل الخريف 2019/2020م (2129 طالب وطالبة) منهم (376 طالب وطالبة) في برامج الدراسات العليا مما يجعل الكلية الأكبر على مستوى الجامعة من حيث عدد طلبة الدراسات العليا. إن كلية الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية، بما تضمه من أعضاء هيئة تدريسية أكفاء وذوي خبرة عالية، وطلبة تحدوهم الرغبة الشديدة في إكتساب المعرفة، وكادر إداري متفانٍ، هي أسرة متجانسة ومتعاونة هدفها تهيئة الفرص المناسبة لطلبتها ليكونوا مفكرين مبدعين يتسمون بالمهنية العالية والقدرة على تحمل المسؤولية.