تسجيل الدخول
  • E
  • ع+
  • ع
  • ع-
  • E
  • ع+
  • ع
  • ع-
أ.د.سـام سليمان دلّـه المستشار القانوني للجامعة الرتبة الأكاديميةأستاذ

التخصص

  • القانون العام: دستوري/إداري

الاهتمامات البحثية

  • الرقابة على دستورية القوانين، المشروعية، حقوق الإنسان، الوظيفة العامة، القرار الإداري، الحكم الرشيد، العقود الإدارية

إتصل

الدكتوراه : حماية حقوق الأفراد من خلال دعوى الإلغاء، جامعة نانت-فرنسا، 1997. الماجستير : دور مجلس الدولة كضامن للحريات، جامعة نانت، فرنسا، 1994. البكالوريوس: الحقوق –جامعة حلب، 1987.
1998-2003 أستاذ مساعد –كلية الحقوق –جامعة حلب. 2003-2005 أستاذ مشارك –كلية الحقوق-جامعة حلب 2005-2013 أستاذ مشارك- كلية الحقوق-جامعة دمشق 2001-2005 عميد كلية الحقوق –جامعة حلب 2005-2009 عميد المعهد الوطني للإدارة العامة-دمشق 2009-2013 عميد المعهد العالي لإدارة الأعمال-دمشق 2013 أستاذ مشارك كلية القانون –جامعة الشارقة.
2010 محامي في دمشق-سورية. 2009-2013 رئيس مجلس إدارة مصرف عام-سورية 2005-20013 عضو مجلس إدارة عدة مؤسسات حكومية-سورية.
- عضو مجلس التعليم العالي –سورية - رئيس لجنة الإصلاح الإداري –سورية - عضو لجنة وضع الدستور –سورية - عضو العديد من اللجان-جامعة الشارقة
-الضوابط القانونية لتعزيز العلاقة بين الإدارة والمواطن -التقنيات القانونية الحديثة للتشاركية بين القطاعين العام والخاص.
- إشكالية معايير العقد الإداري، مجلة بحوث جامعة حلب، 2003. - الديمقراطية الغربية والشورى الإسلامية"، مجلة الحقوق-كلية الحقوق البحرين- 2004. - من دولة القانون إلى الحكم الرشيد: تكامل في الأسس والآليات والهدف"، مجلة العلوم القانونية والاقتصادية-جامعة دمشق، 2014 - مدى الحماية الدستورية للمرافق العامة، مجلة الشريعة والقانون- جامعة الإمارات العربية المتحدة، 2014 - حكومة تصريف الأعمال «من المفهوم السياسي إلى الإحاطة القانونية»"، مجلة الشريعة والقانون- جامعة الإمارات العربية المتحدة، 2014
الإشراف عن العديد (عشرات) بين رسائل دكتوراه والماجستير في جامعات (حلب، دمشق، نانت، الشارقة)
- وسام السعفة الأكاديمية من رتبة فارس، بقرار من رئيس الحكومة الفرنسية 2008 - جائزة البحث العلمي- جامعة الشارقة 2016
أرى أن العلاقة بين المدرس والطالب في المستوى الجامعي يجب أن تبنى على أساس تفاعلي. أي بمعنى آخر يجب أن لا يكون دور المدرس تقديم المعرفة فقط وأن ينحصر دور الطالب بتلقي المعارف. إن التعليم بشكل عام، والجامعي بشكل خاص، في ظل تدفق الكم الهائل من المعارف وسرعة تغيرها وتقادمها وتنوع مصادرها، أصبح يقوم، إضافةً لتقديم الجانب المعرفي، على مبدأين أساسيين تفاعليين: تعليم الطالب كيفية الوصول إلى المعارف والمهارات التي يحتاجها. تعليم الطالب كيفية توظيف هذه المعارف والمهارات في المجال الذي سيعمل به. تعليم الطالب كيفية الوصول إلى المعارف والمهارات التي يحتاجها. تعليم الطالب كيفية توظيف هذه المعارف والمهارات في المجال الذي سيعمل به.
عودة إلى القائمة