تسجيل الدخول

تحت عنوان الاستدامة والتنمية المهنية الملتقى السنوي لخريجي كلية الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية

​15 يناير2024 




بعنوان الاستدامة والتنمية المهنية، نظمت رابطة الخريجين بجامعة الشارقة الملتقى السنوي الأول لخريجي كلية الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية، والذي يهدف إلى مناقشة وتبادل ونقل الخبرات والمعارف والتجارب العلمية والعملية بين خريجي الكلية في مرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا.
وذلك بحضور الدكتور صلاح طاهر الحاج نائب مدير الجامعة لشؤون المجتمع، والأستاذة الدكتورة زاهية إسماعيل صالحي عميد الكلية بالإنابة، والدكتورة أمل آل على مدير مكتب رابطة الخريجين، وعدد من رؤساء الأقسام العلمية وأعضاء الهيئة التدريسية وخريجي الكلية.​​​بدأ الملتقى بكلمة افتتاحية رحب فيها الدكتور صلاح طاهر بالحضور موضحاً أهمية عقد مثل هذا اللقاء بشكل دوري بين خريجي مختلف الكليات، لما يمثله من فرصة كبيرة للالتقاء بالخريجين وتعزيز التعاون معهم، واطلاعهم بشكل مستمر عن أهم إنجازات الكلية والجامعة، وما تقدمه من خدمات جديدة للخريجين، موضحاً الجهود التي تبذلها رابطة الخريجين في هذا المجال، سواء في داخل الدولة عن طريق مثل هذه الملتقيات، أو خارجها من خلال إنشاء عدد من أفرع الرابطة في عدة دول مثل المملكة العربية السعودية، والكويت، ومصر.



من جانبها أشارت الأستاذة الدكتورة زاهية صالحي القائم بعمل عميد الكلية أهمية الموضوع الذي يتناوله هذا المنتدى وهو الاستدامة والتنمية المهنية، وما تمثله من أثر مهم في حياتنا اليومية، حيث تلعب الاستدامة دوراً حاسماً في التطوير المهني وتحسين المجتمعات، في ظل الكثير من التحديات البيئية والتغيرات المناخية التي تواجهها تلك المجتمعات. ولذلك أصبحت الجامعات والمؤسسات التعليمية تقوم بدور مهم في مجال التأهيل المهني والحفاظ على البيئة واستمراريتها من خلال الاستدامة في المناهج، والعمل بشكل متكامل في تطوير مهارتنا وتحسين الأداء المهني.

وقدمت الدكتورة أمل آل على عرضاً تعريفياً عن رابطة الخريجين وما حققته من إنجازات خلال الفترة الماضية والخدمات الجديدة التي يتم تحديثها لأعضاء الرابطة ومنها الخدمات الإلكترونية، وأفرع الرابطة الدولية، ومزايا بطاقة خريج والمشاركة في الفعاليات والأحداث الجامعية، وغيرها من الخدمات. بالإضافة إلى التسهيلات الكبيرة التي تقدمها الجامعة للخريجين من أجل استكمال دراساتهم العليا بدرجتي الماجستير والدكتوراه.
وعُقدت ضمن فعاليات الملتقى جلسة حوارية أدارتها آلاء الطائي الأستاذ المشارك بقسم علم الاجتماع واستضافت خلالها كل من الدكتورة سعاد محمد السويدي نائب الأمين العام لجائزة خليفة التربوية، والحاصلة على الدكتوراه في علم الاجتماع من الكلية، والملازم أول علياء وحيد السركال مدير فرع شؤون التعلم بالقيادة العامة لشرطة الشارقة والحاصلة على ماجستير في اللغة الإنجليزية والترجمة من الكلية، حيث تناولت الجلسة جهود كلية الآداب في الاهتمام بخريجيها وتوفير كل ما يحتاجه الخريج من مساعدة ودعم لاستكمال دراسته في الماجستير والدكتوراه. ودور البحث العلمي والتدريب الميداني في الجامعة. واختتم الملتقى بمسابقة تقديم أفضل فكرة إبداعية لخريجي الكلية قدمتها ندى الحمادي محاضر بقسم اللغات الأجنبية، من خلال بنك الأفكار" أبدع" وقدمت الملتقى الدكتورة أسماء السعدي الأستاذ المساعد في قسم علم الاجتماع، كما تم تكريم المتحدثين والمشاركين وتوزيع الجوائز على الحضور.




» العودة إلى قائمة الأخبار