تسجيل الدخول

أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك تحصل على عضوية الاتحاد الدولي للملاحة الفضائية (IAF)

27 سبتمبر 2022





حصلت أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك بجامعة الشارقة على عضوية الاتحاد الدولي للملاحة الفضائية (IAF) المرموقة، أعلن عن ذلك سعادة الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة ومدير عام أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك، بعد أن رفع برقية شكر وتهنئة لسمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة مؤكداً بأن هذا إنجاز متميز ورائد سبقه انضمام الأكاديمية لعضوية الاتحاد الفلكي الدولي (IAU) في عام 2019. ومن جانبه أشار الأستاذ الدكتور إلياس فرنيني نائب المدير العام لشؤون البحوث والمشاريع العلمية بالأكاديمية إلى أن الاتحاد الدولي للملاحة الفضائية (IAF) عبارة عن شبكة متميزة تضم 433 عضوًا في منظمة فضائية من 72 دولة، بما في ذلك جميع وكالات الفضاء والشركات والجمعيات والمتاحف والمعاهد الرائدة في جميع أنحاء العالم، مؤكداً أن الحصول على هذه العضوية يتمثل في الانتماء إلى مجتمع عالمي يتعاون بشكل يومي لتعزيز الأنشطة الفضائية، وتطوير التقنيات الجديدة في المجال، ونشر الوعي بمجالات الفضاء المختلفة.

كما شارك وفد من الأكاديمية ضمن فعاليات المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية (IAC) الذي ينظمه الاتحاد الدولي للملاحة الفضائية في كل عام وبالتعاون مع الأكاديمية الدولية للملاحة الفضائية والمعهد الدولي لقانون الفضاء، والذي يستضيفه أحد أعضاء المجتمع الوطني في الاتحاد الدولي للملاحة الفضائية، ويُعقد سنوياً في شهر سبتمبر بجلسات حوارية ومحاضرات واجتماعات، بحضور رؤساء الوكالات ومديري وكالات الفضاء العالمية.
ضم الوفد المشارك في المؤتمر هذا العام كلاً من الأستاذ الدكتور إلياس فرنيني نائب المدير العام للبحوث والمشاريع العلمية، والدكتور أنطونيوس مانوساكيس أستاذ مساعد في مختبر الفيزياء الفلكية عالية الطاقة، ويوسف فروخ مهندس مختبر في مختبر الأقمار الصناعية المكعبة، وسلطان حلاوة مساعد باحث في مختبر الطقس الفضائي والأيونوسفير، وإبراهيم السبت مهندس باحث في مختبر الأقمار الصناعية المكعبة، مريم الأنصاري مساعد باحث في مختبر الأقمار الصناعية المكعبة، ومريم عيسى مساعد باحث في مركز النيازك، وأنس عمر عدوان مهندس مختبر في مختبر الأشعة الراديوية . يذكر أن الأكاديمية تحرص على المشاركة في اجتماعات اللجنة الاستشارية الدولية منذ عام 2018، بتقديم مجموعة من الأوراق العلمية فقد كانت قد قدمت بحثاً واحداً في العام 2018، وقدمت ورقتين بحثيتين في العام 2019، و8 أوراق في عام 2020، و13 بحثًا في عام 2021، وقدمت 16 ورقة بحثية في العام الجاري ، بالإضافة إلى العديد من الأنشطة البحثية في جميع مجالات علوم الفضاء والفلك، والكفاءة المهنية لجميع مساعدي ومهندسي البحوث لتعزيز صورة جامعة الشارقة على مستوى العالم.



» العودة إلى قائمة الأخبار