تسجيل الدخول

بهدف التعريف بأهمية الرحلات الفضائية واستكشاف الكون محاضرة علمية نظمتها أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك بجامعة الشارقة

​الجمعة 22 أكتوبر 2021


نظمت أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك التابعة لجامعة الشارقة محاضرة علمية، هدفت إلى التعريف بأهمية الاستكشافات الفضائية وتطبيقاتها بالنسبة لكوكب الأرض، وذلك بالتعاون مع القنصلية الأمريكية في دبي، استضافت خلالها السيدة شيلي برونزويك، الرئيس التنفيذي للعمليات في مؤسسة الفضاء، وهي مؤسسة غير ربحية تأسست في عام 1983، وتوفر بوابة للمعلومات والتعليم والتعاون لاستكشاف الفضاء والصناعات المستوحاة من الفضاء التي تقود النظام البيئي العالمي للفضاء. تناولت المحاضرة التعريف بأهمية الفضاء الخارجي والاستثمارات الاقتصادية الهائلة التي تنفقها الدول المتقدمة من أجل استكشاف الفضاء الخارجي وإجراء التجارب العلمية في مختلف التخصصات الأكاديمية، وتحقيق الاستفادة من نتائجها العلمية وتطبيقاتها المختلفة على كوكب الأرض. ومنها على سبيل المثال مجالات الملاحة الجوية والطقس والعلوم الطبية والاتصال والإعلام والعلوم العسكرية وتحديد الأماكن الجغرافية وغيرها من الاستخدامات المتعددة لعلوم الفضاء والفلك.
من جانبه أشاد الأستاذ الدكتور إلياس فرنيني نائب المدير العام لأكاديمية الشارقة لعلوم الفضاء والفلك لشؤون المختبرات والبحوث، بموضوع المحاضرة التي قُدمت وبصفة خاصة للطلبة والباحثين، حيث أشارت المحاضرة إلى أهمية ودور التخصصات العلمية والأكاديمية الجديدة في سوق العمل والتي سوف تكون لها أهمية قصوى خلال المرحلة القادمة، نظراً للاستثمارات الاقتصادية الهائلة التي تخصصها الدول لرحلات وبحوث الفضاء واستكشاف الكواكب. مشيراً إلى أن معظم الابتكارات العلمية الحديثة مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بعدد من التجارب العلمية والاختبارات التي يتم إجراؤها في الفضاء الخارجي بواسطة رواد الفضاء خلال رحلاتهم المتعددة. بالإضافة إلى ذلك يوجد العديد من الفوائد والمكاسب المباشرة وغير المباشرة الناتجة عن استغلال واكتشاف الفضاء الخارجي وتطور الحضارة البشرية على وجه كوكب الأرض، ومنها مثلاً التطبيقات في مجال الأقمار الصناعية والاتصالات والإعلام، والأحوال الجوية والسفر والأغراض العسكرية وغيرها الكثير من العلوم المختلفة التي تتسم بالتداخل والتكامل فيما بينها.

وزارت السيدة شيلي المختبرات العلمية التابعة للأكاديمية للتعرف على البحوث العلمية التي يتم إجراؤها بواسطة الباحثين، وأشادت بالمستوى العلمي المتقدم التي وصلت إليه الأكاديمية من حيث نوعية البحوث والأوراق العلمية التي تنشر في مجالات علمية راقية. كما تم بحث سبل التعاون مع المؤسسة لنشر الثقافة الفضائية في دولة الأمارات العربية المتحدة. 

تضمنت الفعالية أيضاً جولة تعريفية ضمن مقتنيات الأكاديمية قدم خلالها الأستاذ مروان الشويكي نائب مدير الأكاديمية لشؤون القبة الفلكية شرحاً تفصيلياً لمحتويات القبة من النماذج المتنوعة من التلسكوبات وأجهزة رصد الكواكب والفضاء ونماذج من النيازك، بالإضافة إلى مشاهدة عرضاً حياً للكواكب والإجرام السماوية ومجموعاتها المختلفة.

حضر الندوة الأستاذ الدكتور أحمد الشماع عميد كلية الهندسة بجامعة الشارقة، والأستاذ خالد الرابوى نائب المدير العام للشؤون الإدارية والمالية والأستاذ الدكتور مشهور الوردات أستاذ الفيزياء الفلكية وعدد أعضاء الهيئة التدريسية والباحثين والطلبة والمهتمين بعلوم الفضاء والفلك.




» العودة إلى قائمة الأخبار