تسجيل الدخول

الرقابة الداخلية



الرقابة الداخلية هي عملية مستمرة يتم التنفيذ من قِبل مجلس الأمناء ومدير الجامعة وموظفون في الجامعة، يتم تصميمها وتنفيذها لتوفير الضمان لتحقيق أهداف الجامعة في المجالات التالية:                  

  • فعالية وكفاءة العمليات
  • النزاهة وموثوقية التقارير المالية
  • الالتزام بالقوانين، السياسات، الإجراءات، عقود ولوائح الجامعة   


ولا تعد عملية الرقابة الداخلية مجرد ارشادات لسياسات الجامعة أو نماذج يتم ملؤها ولكنها تتمثل في الأشخاص الذين يعملون في الجامعة بشكل يتماشى مع سياسات وأهداف وقوانين ولوائح الجامعة. وعلية فإن الرقابة الداخلية هي عملية تستخدم لتنظيم وإدارة عمليات الجامعة بنجاح وتمثل جزءًا لا يتجزأ من إدارة إجراءات التشغيل المطبقة بالجامعة لتحقيق أهداف الجامعة ومنع حدوث سلوكيات أو إجراءات غير مرغوبة. ولذلك تكون الرقابة الداخلية أهم مسؤوليات الإدارة والتي يجب أن تصمم وتنفذ وتتابع عمليات الرقابة الداخلية.                                                                                        

 

إن الهدف من الرقابة الداخلية هو تقليص فرص التعرض للمخاطر، والخسارة، وسوء الاستخدام، والاستخدام غير المصرح به لأصول الجامعة ومصادرها. وفيما يلي أمثلة لأنشطة الضوابط الداخلية بالجامعة:

  • الإجراءات المستخدمة لتلقى وتسجيل وإيداع الإيرادات بشكل صحيح
  • إجراءات دفع الرواتب لمنع صرف مطالبات الرواتب المزورة او منع شيكات الاحتيال
  • تدابير أمنية لمنع دخول المباني أو الاطلاع على ملفات أو أنظمة معلومات الجامعة لغير المصرح لهم
  • نظم محاسبة وإجراءات معالجة بيانات والمستخدمة لتسجيل المعلومات بدقة
  • هيكلة عملية اتخاذ القرارات في الجامعة لضمان مستويات فعالية مناسبة لعملية مراجعة السياسات والموافقة عليها
  • اختيار المقاولين والموردين

 

تم وضع إطار الرقابة الداخلية بجامعة الشارقة بما يتماشى مع عمل لجنة المنظمات الراعية ويتكون من خمسة عناصر مترابطة مستمدة من عمليات الجامعة والعمليات الإدارية على النحو التالي:

 

بيئة الرقابة
يتأثر الضمير الرقابي للأفراد ببيئة الرقابة، والتي تمثل الأساس لجميع مكونات الرقابة الداخلية الأخرى. وتتضمن عوامل بيئة الرقابة السمات الشخصية للأفراد (كالنزاهة، القيم الأخلاقية والكفاءة)، الاسلوب الذي تسند به الإدارة العليا الصلاحيات والمسؤوليات، تنظيم وتطوير الأفراد، والتوجيهات الصادرة عن مجلس الإدارة.                                                                             

 

تقييم المخاطر
يجب أن تكون الجامعة على دراية بالمخاطر التي تواجهها. كما يجب تحديد أهداف الجامعة بشكل يسهل تكامل الأنشطة الرئيسية حتى تعمل الجامعة بفعالية. وينبغي للجامعة أيضًا أن تضع آليات لتحديد المخاطر ذات الصلة وتحليلها وإدارتها.                                                         

 

أنشطة الرقابة
ينبغي وضع سياسات وإجراءات الرقابة وتنفيذها لضمان صحة وجودة تنفيذ أنشطة الجامعة بما يساعد على تحقيق أهداف الجامعة بفعالية.

 

المعلومات والتواصل
تعتبر نظم المعلومات والاتصالات مكونا حيويا لجميع أنشطة الجامعة. وتمكن هذه الأنظمة مجتمع الجامعة من تلقي وتبادل المعلومات اللازمة لإجراء وإدارة ومراقبة العمليات.                       

 
المتابعة
يجب متابعة وتعديل جميع الأنشطة بالجامعة حسب الضرورة.