تسجيل الدخول
إشادات
قسم اللغة العربية هو البيت العلمي العملي الذي كنت من أولى خريجاته، عرفت فيه أستاذة أكفاء في علوم العربية المختلفة، كانت دراستي فيه حظاً ومغنماً ؛ إذ لم يكن في الشارقة وقتها منفذ لدراسة اللغة العربية إلا من خلال جامعة الشارقة التي افتتحها صاحب السمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي ليفتح معها الباب على مصراعيه لطلبة العلم من أبناء البلاد وساكنيها. لقد عرفت في قسم اللغة العربية لذة طلب العلم ، وأدركت بأن دراسة اللغة العربية من أشرف الدراسات وأميزها. كما عاينتُ في أساتذته وسائل التدريس المختلفة، وتعلمتُ منهم أثر العلماء وفضلهم وتقدير جهودهم، وأثر اللغة السليمة في العلم والتعليم، وأهمية البحث العلمي ومناهجه ووضوابطه، فتهيأت لي عوامل كثيرة أهلتني وزميلاتي لمواصلة الدراسات العليا على نحو علمي منهجي مميز. (شكرًا لهذا القسم ) أقل كلمة أقولها،، و(جزى الله خيراُ أهله) أوفى ما أرددها. د.مريم سعيد بالعجيد
الأمكنة التي تبقى في الذاكرة، هي أكثر الأشياء تأثيرًا في تشكيلنا. لم يكن قسم اللغة العربية في جامعة الشارقة مجرد محطة عابرة في حياتي، وإنما كان الشرفة التي يأتي منها الضوء الذي يغمرني حتى أفيض علمًا وشغفاً بتفاصيل لغتنا المحلقة في سماوات البلاغة والدهشة، وكنت أستمد من ضوء أساتذتي وهج الحقيقة، وسر خلود اللغة وجمالها. بشرى عبدالله رئيس قسم المعايير - إدارة المناهج وزارة التربية والتعليم
انطلاقًا من تجربتي في دراسة الماجستير في قسم اللغة العربية في جامعة الشارقة، فإنه يسرّني أن أتقدم بموفور الشكر والتقدير لقسم اللغة العربية والعاملين فيه، لتقديمهم المساعدة اللازمة لطالب الدراسات العليا، وحسن توجيهه فيما يخدم البحث والدراسة، ومتابعته في فترة إعداد البحث. هند أحمد محمد السعدي