• حفل تخريج طلبة جامعة الشارقة

    المزيد
  • الندوة التعريفية الأولى لمؤسسة الشارقة الدولية لتاريخ العلوم عند العرب والمسلمين

    المزيد
  • فتح باب القبول لفصل الربيع 2016/2017

    المزيد
  • برنامج بكالوريوس العلوم في علوم الأرض البترولية و الاستشعار عن بعد في كلية العلوم 2016-2017

    المزيد
  • امتحان تحديد المستوى في الفيزياء والرياضيات لكلية الهندسة

    المزيد
  • تعليمات التسجيل لفصل الربيع 2016/2017

    المزيد
  • جائزة جامعة الشارقة الدولية للمنتجات المصرفية الإسلامية

    المزيد
  • إطلاق صندوق الأفكار والابتكار

    المزيد
  • مؤتمر الشارقة الدولي الثاني في الاقتصاد الاسلامي

    المزيد
نبذة عن المجموعة

شهد مجتمع الامارات تطورات اجتماعية واقتصادية خلال الاربعة عقود الأخيرة بسبب التغير الاجتماعي المخطط الذي طبقته دولة الامارات العربية المتحدة  , وقد أسهم هذا التغير الاجتماعي السريع في المجالات المادية للحياة الاجتماعية والتربوية في   ظهور العديد من المشكلات الاجتماعية والتربوية وبخاصة المتعلقة بالأسرة والتعليم والمجتمع . ومن الامثلة على المشكلات الاجتماعية الزواج من الأجنبيات . والعنف الأسري , والطلاق , والانفاق الزائد , ومشكلات العمل التطوعي ,وتدني مشاركة المرأة في الحياة الاقتصادية والسياسية ، والجريمة وغيرها من المشكلات , أما بالنسبة للمشكلات التربوية  , تعاني منظمات التربية والتعليم في المجتمع متمثلة (التعليم الجامعي وما قبل الجامعي) من مشكلات متنوعة  تفرضها عوامل التطور المستمر، ويأتي من بين هذه المشكلات ما يرتبط (التعليم الجامعي وما قبل الجامعي) من مشكلات متنوعة  تفرضها عوامل التطور المستمر،

ويأتي من بين هذه المشكلات ما يرتبط منها بالبيئة التعليمية ، وما يرتبط منها بطرائق التدريس والتواصل مع الطلبة، ومنها ما يرتبط بالبرامج والمناهج، ومنها ما يرتبط بأعضاء هيئة التدريس وكفاءاتهم، ومنها ما يرتبط بالطلبة أنفسهم وأولياء أمورهم، ومنها ما يرتبط بالإدارة، وغيره من المشكلات التي تؤثر على جودة العملية التربوية والتعليمية، الأمر الذي يتطلب رسم السياسات ووضع الخطط المستقبلية والاستراتيجية التي تسهم في عمليات إصلاح وتطوير منظومة التعليم سواء قبل الجامعي أو الجامعي ،بحيث تقوم هذه الخطط والسياسات في جزء منها على تقييم الواقع التعليمي والتربوي وتحديد أهم المشكلات والعمل على إجراء البحوث التي تسهم في التغلب عليها، واقتراح خطوات إجرائية يمكن من خلالها الارتقاء بمستوى الجودة في المنظمات التربوية والتعليمية.

تنطلق المجموعة البحثية في عملها من رسالة واضحة تتعلق بإعداد الدراسات العلمية في المجالات السياسات الاجتماعية والمشكلات الاجتماعية والتربوية . كما تهدف المجموعة البحثية إلى نشر الدراسات في الدوريات العلمية المحكمة وتقديم نتائج هذه الدراسات لأصحاب القرار في مجتمع الأمارات للاستفادة منها في صناعة القرارات ورسم السياسات الاجتماعية.

وتتصف هذه المجموعة بأنها متعددة في التخصصات ما بين علم الاجتماع والتربية . وسيتم إعداد خطتي بحث ذات علاقة بالجوانب التربوية والاجتماعية لاستكمال عمل المجموعة البحثية.