نبذة عن المعهد
الرؤية:
الإلهام ، التدريس الممتاز والمميز والإبتكارات سواءً بين الكادر الأكاديمي أو الطلبة في جامعة الشارقة، وسيعمل المعهد جاهداً لإثبات وجوده في المحافل المحلية والدولية.

المهمة:
يتبنى المعهد التدريس والتعليم في أعلى مستويات الجودة في جامعة الشارقة، حيث أنه يتميز بتطويره لكادر تعليمي ذو كفاءات عالية في ميدان القيادة في التعليم العالي، البرامج، تطوير المناهج، إستخدام النشاطات المدرسية ويخلق أفضل بصمة في التعليم العالي.

التفويض:
يضم المعهد كل الفعاليات التي تخص التدريس، البحوث والإستشارات وتقديم الخدمات في التعليم العالي، وسيتحقق هذا عن طريق:

  1. المحافظة على المركز القيادي لجامعة الشارقة في التعليم العالي مع التطلع إلى رؤية عالمية.
  2. تدريب كل الكادر الأكاديمي في جامعة الشارقة بكل الجوانب الفنية والعلمية للتعليم.
  3. تشكيل دعم ذو خبرة للإبتكارات في التعليم العالي.
  4. تغذية مهنة الكادر الأكاديمي وتطوير قادة في مجال التعليم العالي سواءً محلياً، إقليمياً ودولياً.
  5. العمل على تقدم المعرفة التربوية والممارسة من خلال الأبحاث والنشاطات الأكاديمية.
التوجه الإستراتيجي:
  1. تدريب كل الطاقم الأكاديمي في جامعة الشارقة لتحقيق أعلى مستويات الإمتياز في التعليم والتعلم والتقييم والقيادة.
  2. دعم مسيرة الإبتكارات في التعليم العالي.
  3. خلق ودعم البحوث التربوية.
  4. خلق جيل جديد من القادة المحليين في التعليم العالي.


الوظائف والمجال:

أولاً- التربية والتعليم
إن من المهام الأساسية للمعهد أن يكون فعالاً ونشطاً لجميع أطياف التعليم العالي سواءً على مستوى الجامعة أو الدراسات العليا أو التطوير المهني المستمر للكادر الأكاديمي وللطلبة الخريجين سواءً من داخل الجامعة أو من داخل الدولة أو من المنطقة، وسيكون المجال واسعاً ليتضمن وليس حصراً على النحو التالي:

  • تطوير كفاءات الكادر الأكاديمي لتطوير فعاليتهم كمدرسين، مرشدين، وقادة لبرامج تربوية.
  • التدريب على وسائل التعليم الفعالة، تعليم المجموعات الصغيرة وفعالية المحاضرات.
  • إبتكار تصميم المقررات وتقييمها.
  • تقديم، تطوير وتقييم تقنيات التعليم مثل المحاكاة، التعليم عن بعد...الخ.
  • تطوير المناهج وتقييم البرامج.
  • قيادة التغيير وإستمرار التطوير التربوي مثل الملف الأكاديمي، الإرشاد وغيرها.


 

ثانياً- الأبحاث
خلق ثقافة الأبحاث التربوية في الجامعة والكليات عبر إجراء أبحاث في الإبتكار في التعليم والتدريس ودعم الكادر الأكاديمي لنشر هذه الأبحاث، بالإضافة إلى إستخدام أفضل الأبحاث المنشورة في التعليم العالي لتغيير أساليب الممارسات التربوية، تطوير المناهج، التنفيذ والتقييم.

ثالثاً- الإستشارات والخدمات
من خلال الطاقم الأكاديمي ذو الخبرة المميزة سيقدم المعهد الدعم للإبتكار في التعليم العالي والحلول في خضم التغيير الثقافي، التطوير البرنامجي، خطط التعليم ومستوى خدمة متميز.