تسجيل الدخول

بهدف تدعيم التعاون الرياضي المشترك وتبادل الخبرات جامعة الشارقة توقع اتفاقية تعاون مع نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس

24 يونيو 2019



في إطار اهتمام وحرص جامعة الشارقة على تفعيل وتدعيم فرص التعاون مع كافة هيئات ومؤسسات المجتمع المحلي، وقعت الجامعة اتفاقية تعاون مشترك مع نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، بهدف دعم التعاون الرياضي المشترك بين الجانبين وتبادل المعرفة والخبرات وتأسيس شراكة مجتمعية تساهم في تحقيق التنمية المستدامة. وقعها عن جامعة الشارقة مديرها سعادة الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي، وعن النادي وقعها سعادة أحمد عبدالرحمن العويس رئيس مجلس الإدارة، وذلك بحضور الأستاذ الدكتور الصديق أحمد المصطفى الشيخ نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية، وسعادة أحمد سعيد الجروان نائب رئيس النادي، وسعادة طارق جمعة السويدي عضو مجلس إدارة النادي مشرف رياضتي التايكواندو والجودو، والسيد مالك مهداوي مدير مكتب التعاون المجتمعي بجامعة الشارقة والكابتن صلاح طاهر العامري مسؤول النشاط الرياضي بالجامعة. وعبد العزيز الحمادي مدير الفرق الرياضية في النادي ومحمود لطفي السكرتير التنفيذي بالنادي

وفي كلمته أثناء توقيع الاتفاقية أشاد مدير جامعة الشارقة بهذا التعاون بين جامعة الشارقة والنادي، والذي قال أن من شأنه أن يدعم مسيرة الجامعة في الحفاظ على تفوقها الرياضي في كافة الأنشطة والمنافسات الرياضية التي يتم تنظيمها على مستوى الجامعات داخل الدولة، وكذلك البطولات الرياضية التي تشارك بها على مستوى الوطن العربي وآسيا، ويأتي هذا التفوق بفضل الدعم غير المحدود من رئيس الجامعة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ( حفظه الله تعالى ورعاه) والذي يوجه بالمنح الدراسية سنوياً للطلاب المتميزين رياضياً، وكذلك اهتمام الجامعة بكافة الأنشطة اللاصفية في مختلف النواحي الثقافية والاجتماعية والرياضية.

بدوره رفع سعادة أحمد عبدالرحمن العويس رئيس مجلس إدارة النادي بأسمى آيات الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ( حفظه الله تعالى ورعاه)، ولسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، ولسمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة، لدعمهم اللامحدود ورعايتهم الكريمة التي مهدت للنجاح الذي يشهده النادي ومشيداً بدعم مجلس الشارقة الرياضي برئاسة الشيخ صقر بن محمد القاسمي، وبالمتابعة المباشرة للأمين العام سعادة عيسى هلال الحزامي، ومثنياً على التعاون الكبير لجامعة الشارقة بالمساهمة بنشر  رياضات الدفاع عن النفس في إمارة الشارقة. مضيفاً إلى أننا نتطلع إلى أن تكون جامعة الشارقة مركزاً مميزاً لنشر  مثل هذه الرياضات.

تهدف الاتفاقية إلى تحقيق الرؤية والأهداف الاستراتيجية لكل من جامعة الشارقة،   ونادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس تحت مظلة مجلس الشارقة الرياضي،  والعمل على  تفعيل الشراكة المجتمعية بين الطرفين للنهوض بالعملية التعليمية وتعزيز الأنشطة الرياضية بالجامعة، وتبادل الخبرات والمعلومات الإدارية والفنية لكل من الطرفين، ودعوة كل طرف للآخر في الدورات التدريبية والمؤتمرات والندوات والفعاليات. والتعاون في تنظيم المؤتمرات وورش العمل والندوات المتخصصة، وزيادة أعداد الممارسين لرياضات الدفاع عن النفس ( كاراتيه ، تايكواندو ، جودو ، جوجيتسو )  في امارة الشارقة ونشر ثقافة رياضات الدفاع عن النفس بين طلاب الجامعة، و الاستفادة من المنشآت والمرافق الرياضية التي يتمتع بها كل طرف بما يخدم أهداف تلك الاتفاقية، في رعاية الموهوبين في رياضات الدفاع عن النفس والوصول بهم إلى منصات التتويج العالمية، والعمل على حث الطلاب على ممارسة رياضات الدفاع عن النفس بما يعزز بناء الشخصية والثقة بالنفس لدى الطلاب. جعل الرياضة أسلوب حياه لدى طلبة الجامعة. شغل أوقات الطلاب بالممارسات الإيجابية بما يضمن حمايتهم من الأفكار الهدامة

وفي إطار تلك الاتفاقية تقوم جامعة الشارقة بتخصيص صالة رياضية لممارسة رياضات الدفاع عن النفس. والإشراف الإداري الكامل عليها وعلى اللاعبين من قبل الجامعة من حيث التسجيل والتقارير الدورية حول اعداد المنتسبين وانجازاتهم. والترويج لرياضات الدفاع عن النفس بين الطلاب في مختلف كليات الجامعة وحثهم على الانخراط في البرامج التدريبية

من جانبه يتولى نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس توفير مدربين مؤهلين ومعتمدين، وتجهيز صالات التدريب بمستلزمات ممارسة رياضات الدفاع عن النفس ( كاراتيه ، تايكواندو، جودو، جوجيتسو ) من حيث ملابس التدريب والأبسطة  والأدوات التدريبية الأخرى بما يضمن ممارسة رياضات الدفاع عن النفس بشكل آمن، وإعداد الخطط والبرامج الفنية لكل رياضة والإشراف ومتابعة تنفيذ هذه الخطط والبرامج. الرياضات المعتمدة لدى الطرف الثاني هي ( الكاراتيه ، التايكواندو ، الجودو، جوجيتسو)، ورعاية الموهوبين من اللاعبين ودعم وصولهم إلى منصات التتويج العالمية.

 


» العودة إلى قائمة الأخبار