تسجيل الدخول

بحضور مجلس أمنائها: جامعة الشارقة تكرم المتفوقين والمتميزين من طلابها

9 يناير 2018



كرم سعادة الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة 40 طالب من الطلاب المتفوقين والمتميزين من خريجي فصلي الصيف والخريف الأكاديميين الماضيين  من الحاصلين على درجة البكالوريوس بدرجة امتياز ، ودرجة امتياز مع مرتبة الشرف الأولى في مختلف التخصصات الأكاديمية، وذلك بحضور أعضاء مجلس أمناء جامعة الشارقة (الموقر) ونواب مدير الجامعة وعمداء الكليات ومدراء المراكز والإدارات والطلاب المتفوقين والمتميزين وأولياء أمورهم.

وفي كلمة له استهل بها حفل التكريم رفع سعادة مدير الجامعة التهنئة إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورئيس الجامعة ( حفظه الله ورعاه ) بهذه الكوكبة من المتفوقين من طلاب الجامعة الذين قال بأن سموه يجد بهم وبأمثالهم ما يتطلع إليه في بناء الأجيال، حيث قال في ذلك: " بكل فخر واعتزاز أقدم لكم التهنئة والتبريكات بتفوقكم وتميزكم أيها الأبناء الأعزاء مؤكدا لكم جميعا بأن تفوقكم وتميزكم العلمي هذا مثلما كان هدفكم وتحديكم العلمي والمعرفي قد كان هدفا أساسيا لجامعتكم أيضا لأنه كان وسيبقى يشكل وبوضوح تام أحد أهم الأركان الأساسية للرسالة السامية التي وضعها لجامعة الشارقة عندما تفضل بتأسيسها قبل عقدين من الزمن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورئيس الجامعة (حفظه الله ورعاه)، وبات هذا الركن هدفا دائما وراسخا لجميع العاملين في هذه الجامعة المباركة، حيث يعمل الجميع وفي كل عام على رفع معدلات التفوق والتميز بين الطلبة تلبية لمتطلبات هذا الركن الهام من أركان رسالة الجامعة."

وفي رسالة من سعادة المدير لأبنائه من الطلاب المتميزين قال :"أبنائي المتفوقين أن أوطانكم تحتاج إلى إبداعكم وتميزكم لتحقيق التقدم والتطور في ميادين تنميتها الوطنية والاجتماعية، لأنها تحتاج بالأساس إلى إبداعكم وتميزكم في تحقيق هذا التقدم والتطور، لا سيما إذا عملتم على اكتساب المزيد من العلم والمعرفة، وخاصة في جامعتكم التي تفتح أبوابها دائما لتستقبلكم ولتلبية أية تطلعات علمية أو معرفية تحتاجونها في ميادين برامجها من المعاهد والجامعات للدراسات العليا، والأبحاث العلمية."

خلال الحفل ألقى الطالب عبد الرحمن أحمد غسان كلمة الخريجين ، رفع فيها الشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورئيس الجامعة بالنيابة عنه وعن زملائه المتميزين من الخريجين، حيث قال:"  اليوم هو يوم الشكر لجهود صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورئيس الجامعة في بناء الإنسان وتطوير قدراته ومعارفه ومهاراته من خلال هذه الصروح العلمية الشامخة، فلولا هذا الجهد لصاحب السمو لما وصلنا إلى هذه المرحلة من التميز والنجاح، اليوم هو يوم رد الجميل لدولتنا الحبيبة دولة الإمارات العربية المتحدة. اليوم هو يوم تقبيل أيدي آبائنا والأمهات، لقد مكثنا في شارقة العلم والنور أجمل سنين عمرنا، لأننا كنا نستعذب العلم في ربوعها، وكنا نتنفس جمال المجد في بلد زايد الخير – حرسها الله من كل مكروه وشر - وكنا نجد شيوخنا عوناً لنا في تحقيق طموحاتنا العملية والعلمية فلهم جزيل الشكر والله نسأل أن يطيل بعمرهم ويحفظهم من كل سوء.

وفي نهاية الحفل تفضل سعادة مدير الجامعة يرافقه الأستاذ الدكتور محمود درابسة عميد شؤون الطلاب بتسليم دروع التفوق للطلبة المتميزين وسط هتافات أولياء الأمور وفرحة الطلاب والحضور.


» العودة إلى قائمة الأخبار