كلمة مدير المكتبة
​يسعدني أن أرحب بكل مستفيد من مصادر مكتبات جامعة الشارقة ومرافقها وخدماتها، فأنتم بالتأكيد محور اهتمامنا ومحط أنظارنا وعنايتنا. كلما زاد قدر الرضا والسعادة لديكم كلما كبرت فرحتنا وسعادتنا. هذه المباني الساحرة وتلك التقنيات الراقية وهذه المصادر المتعددة الموضوعات والأشكال والأنواع وهؤلاء العاملون في المكتبات كل ذلكم وجد لخدمتكم لنرقى جميعا بالبحث والتعلم واكتساب المعرفة ومن ثم المضي قدما في حياة رغم اختلاف مظاهرها لتقوم على سباق تنافسي مستمر للوصول إلى مزيد من النجاح والتقدم في مسيرتكم العلمية والمهنية والشخصية. مصادر المعرفة والبحث التي تقتنيها مكتبات جامعة الشارقة تعكس شمولية الجامعة في برامجها واهتمامات أعضاء هيئة التدريس فيها، وقد نظمت هذه المصادر وفق أرقى المواصفات والمعايير والممارسات العالمية سواء كان ذلك على الصعيد المعرفي أو المعماري أو المكتبي أو التقني أو البشري. قيل "إن نصف المعرفة هو أن تعلم أين تعثر على المعرفة"، وإيمانا منا بهذه الحقيقة قامت مكتبات جامعة الشارقة بتوفير نظام اكتشاف لمصادر المعرفة التي تمتلكها الجامعة سواء كانت مطبوعة أو إلكترونية، وعرفنا لأول مرة بعد أن استخدمنا هذا النظام أن جامعة الشارقة تمتلك الوصول إلى أكثر من مائتي مليون مصدر معلومات ذات النص الكامل، وهو رقم نفاخر به ونأمل أن يتم الانتفاع من هذه االكنوز المعرفية التي نقتنيها خدمة لرسالة جامعة الشارقة وأهدافها واستدامة التنافسية لديها. ووفقا للقاعدة الذهبية  القائلة بأن الوقت من ذهب بحثنا عن التقنية التي تتيح لكل منتسب لجامعة الشارقة ليبقى على مقربة شديدة من هذا البحر الزاخر بمصادر المعرفة فأتحنا الوصول إلى مصادرنا الإلكترونية في كل وقت ومن أي مكان وشرطنا الوحيد توفر شبكة الإنترنت، وهو أمر أصبح في متناول الجميع هذه الأيام. تسع مكتبات عصرية شيدت وفق أحدث الطرز المعمارية وزودت بأجمل الأثاث وأحدث التقنيات جعلت لنا الحق في أن نطلق عليها مكتبات ذكية بفضل ذكاء من صمم طرازها المعماري وطور تقنياتها وألف مصادرها وقدم خدماتها ونهل من مصادرها المعرفية. لدينا أمهات المصادر العالمية في الطب والصيدلة وطب الأسنان والعلوم الصحية والهندسة والعلوم والآداب والإنسانيات والفنون والإدارة والشريعة والإعلام والقانون، ونحن حريصون على إثراء هذه المصادر بكل ما هو جديد ونوعي للوفاء باحتياجات برامج الجامعة الأكاديمية من تعلم وتعليم وبحث وخدمة مجتمع. نحن بحاجة إلى أرائكم واقتراحاتكم وإثرائكم لنتمكن من خدمتكم على الوجه الأكمل، فلا تبخلوا علينا بكل ذلك. لدينا الاستعداد الدائم للإجابة عن أي استفسار أو عقد أية ورشة تعريفية أو تدريبية حول مصادر معلومات المكتبات ومرافقها وخدماتها والانتفاع من كل ذلك أحسن الانتفاع.

 
​مدير مكتبات جامعة الشارقة